مركز تحميل دلوعات - رفع متعدد للصور وضمان بقائها بدون حذف


قصص اطفال قصص للاطفال بنات واولاد ,قصص سندريلا والاقزام,قصص اطفال جديده

جديد مواضيع قصص اطفال
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-May-2010, 07:19 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو برونزي
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية sahar

البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 13965
الدولة: المغرب
الجنس: أنثى
المشاركات: 835
بمعدل : 0.48 يوميا
معدل التقييم: 70
نقاط التقييم: 252
sahar is a jewel in the roughsahar is a jewel in the roughsahar is a jewel in the rough

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
sahar غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : قصص اطفال
Satara 200610171 قصة أطفال الغابة


• قصة أطفال الغابة,أطفال الغابة, قصة أطفال الغابة,أطفال الغابة,قصة أطفال الغابة,أطفال الغابة,قصة أطفال الغابة,أطفال الغابة,قصة أطفال الغابة,أطفال الغابة


قصة أطفال الغابة





قصة أطفال الغابة


كان لأحد الملوك القدماءاخت تعيش معه في قصره ,بعد ان ماتت زوجته,و تركت له من الأولاد ثلا تة: أميرين و أميرة.
و قد ازداد حب الملك لأولاده, بعد وفاة والدتهم الملكة, و احبهم حبا كثيرا . ليعوضهم ما فقدوه من عطف أمهم و حبها لهم,
و تفكيرها فيهم.فكان يسأل عنهم كلما حضر,و يفكر فيهم كلما دخل,و يوصي بهم كلما خرج, و يطلبهم كلما جلس لتناول طعام الأفطار او الغداء او الشاي أو العشاء.



فغارت عمتهم من شدة محبت أخيها لأولاده, و صممت فيما بينها و بين نفسها أن تعمل سرا كل وسيلة ممكنة لأبعادهم عن أبيهم و التخلص منهم.



قصة أطفال الغابة


و في يوم من الأيام كان الأميران يلعبان مع اختهما الأميرة في حدائق القصر بعد خروج الملك .فشوقتهم عمتهم وحببت اليهم الدهاب معها الى الغابةللعب فيها, ووعدتهم ان تريهم أشياء جميلة, و العابا لديدة سارة تحت الأشجار هناك.
فصدق الأميران و الأميرة ماقالته عمتهم,و لم يعرفوا ما تخفيه عنهم من الشر , و دهبوا معها للعب و الرياضة في الغابة, و مشاهدة الأشياء الجميلة فيها , و رؤية الألعاب الغريبة تحت أشجارها.
و قد شعر الأطفال بسروركثير لخروجهم مع عمتهم لهده الرحلة .و أخدوا يمشون معها في الغابة حتى و صلوا الى وسطها. فاحسوا بالتعب الشديد وظهرت علاماته في مشيتهم و على وجوههم بعد هده الرحلة الطويلة المتعبة التي لم يجربوها من قبل و لما شعرت العمة بشدة تعبهم قالت لهم : ناموا هنا تحت هده الشجرة حتى تحضر الحوريات لتلعب امامكم ألعابا لم تروها و ستجدون في مشاهدتها كل لدة و سرور,
فصدق الأطفال ما قالته عمتهم و أطاعوا أمرها و استمعوا لكلامها و ناموا جميعا تحت الشجلرة في الغابة لشدة تعبهم من طول الرحلة و كثرة المشي و ضنوا ان عمتهم ستجلس بجانبهم لتحرسهم و هم نائمون و بعد ان نالم الأطفال و تأكدت العمة من نومهم تركتهم وحدهم تحت الشجرة نائمين حتى تأتي الحيوانات المفترسة بالغابة لتقتلهم لأنهم ضغار لا يستطيعون الدفاع عن أنفسهم و ليس معهم من يحرسهم .



قصة أطفال الغابة


و رجعت العمة الشريرة و حدها الى القصر و هي مسرورة

و لم يشعر بها عند رجوعها و لم يرها أحد حينما أخدت الأطفال المساكين و خرجت بهم الى الغابة .
فلما أتى موعد الغداء حضر الملك و لم يحضر الأطفال من الحديقة لتناول الطعام مع أبيهم كالعادة فأخد الخدم يبحثون عنهم فلم يجدوهم في أي مكان في القصر أو الحديقة و انتشر الحراس للبحث عنهم في ارجاء المدينة فلم يجدوا أحدا منهم
و خرج الملك ووزراؤه و مستشاروه و جنوده و محبوه للبحث عن الأميرين و الأميرة في كل من البلاد القريبة و البعيدة و رجعوا جميعا بغير فائدة و لم يعرف أحد لهم مكانا و لم يعلم أحد الجهة التي قصدوها الا العمة الشريرة التي كتمت جريمتها و لم تدكر شيئا مما فعلت .
حزن الملك حزنا شديدا لغياب اولاده الثلاتة ,اولاده الأعزاء و اختفائهم و عدم معرفة مكانهم , و زاد عليه الحزنو أخد اصدقاؤه من الوزراء و النبلاء يسلونه و يرجون منه الصبر و لكن كيف يصبر و قد اختفى اولاده مرة واحدة و ظهرت عليه الأحزان و الأفكار المحزنة . و في النهاية و جد انه لا فائدة من الحزن و ان الحزن لن يرجع اليه ابناءه الأعزاء فصبر و تمسك بالصبر الجميل و شكر الله على هدا الأمتحان و ترك اموره لله عز و جل شأنه.




قصة أطفال الغابة


و كل هدا حدث و لم تدكر الأخت الشريرة شيئا عن الحيلة التي احتالت بها على الأطفال الأبرياء و الجريمة التي ارتكبتها .و بعد ان نام الأطفال المساكين تحت الشجرة و تركتهم عمتهم القاسية القلب لم ينسهم الله سبحانه و تعالى فأرسل اليهم ثلاثا من الحوريات لحراستهم و العناية بأمورهم فدرن حول الشجرة التي نام الاميران و الأميرة تحتها.
ثم قالت الحورية الأولى: ما أجمال هؤلاء الأطفال عند كل منهم نجمة بين حاجبيه و هده علامة على انهم امراء و ابناء ملوك هيا بنا كي نحضر لهم هدية ليفرحوا بها بعد ان يستيقضوا من النوم
و قالت الثانية: انهم ثلاتة أطفالو هدية واحدة لن تكفيهم و من الواجب ان نحضر لهم ثلات هدايا ليكون لكل منهم هدية
و قالة الحورية الثالتة :انهم أطفال صغار و لا يصح ان يتركوا وحدهم في الغابة فهم في حاجة لمن يحرسهم
فقالت الحورية الأولى : سأهدي لهم غزالة تحرسهم و هم نيام ليلا و تخدمهم نهارا و تهتم بأمورهم.


يتبع.......

قصة أطفال الغابة









من مواضيع : sahar 0 لا زلت كما كنت
0 انا كادبة
0 سامحيني سيدتي
0 ليليك
0 لا تلمني فانا لا الومك
0 عتبي على نضري
0 قلب ل
0 حبيبي الصامت
0 اغريب امري ام انه ليس من حقي
0 صرخة صمتي



التعديل الأخير تم بواسطة sahar ; 03-May-2010 الساعة 07:21 PM
عرض البوم صور sahar   رد مع اقتباس
قديم 03-May-2010, 08:57 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو برونزي
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية sahar

البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 13965
الدولة: المغرب
الجنس: أنثى
المشاركات: 835
بمعدل : 0.48 يوميا
معدل التقييم: 70
نقاط التقييم: 252
sahar is a jewel in the roughsahar is a jewel in the roughsahar is a jewel in the rough

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
sahar غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : sahar المنتدى : قصص اطفال
افتراضي رد: قصة أطفال الغابة





اضغط هنا لتكبير الصوره

و قالت الثانية : سأهدي اليهم كيسا ثمينا من النقود يمكنهم ان ينفقوا منه طول الحياة أي مقدار يريدون و لا تفرغ منه النقود
و قالت الثالتة : سأهدي الفتاة الصغيرة خاتما ثمينا يحفضها و يحفظ أخويها مادام الخاتم في اصبعها




و بعد هده المحادثة و المشاورة دهبت الحوريات الثلات الى بيتهن لتحضر كل منهن هديتها, و حينما استيقض الأطفال من نومهم وجدوا بجانبهم غزالة هادئة وديعة جميلة الصورة فحكت لهم الغزالة ماحدث فحمدوا الله و استمرت الغزالة تخدمهم نهارا و تحرسهم ليلا حتى لا يقترب منهم عدو ولا يمسهم أحد بسوءو قد ارسلت اليهم الحورية الثانية كيسا ثمينا لا يفرغ من نقود و ارسلت الحورية الثالتة خاتما غاليا للفتاة الصغيرة , عاش الأمراء الثلاتة بين أحضان الطبيعة معيشة حرة في الهواء الطلق تحت الشجر في الغابة و قد بنوا لهم مضلة تحفضهم من المطر,و تحفظهم من حرارة الشمس فكبرت أجسامهم و كبروا بعد ان كانوا صغارا.


اضغط هنا لتكبير الصوره


و مكثوا أربع سنوات في الغابة حتى أصبحت سن الأمير الكبير ست عشرة سنة و سن الأمير الصغير أربع عشرة سنة و الأميرة ثلات عشرة سنة.
و حينما كبروا قالت لهم الغزالة في يوم من الأيام :لقد كبرتم الآن . ولا يمكنكم أن تعيشوا هنا أكثر مما عشتم و انيأنصح لكم أن تدهبوا و تبحثوا عن منزل صحي تعيشون فيه و تقيمون به كما يعيش الناس في المدن, و لكن يجب ان تختاروا هدا المنزل قريبا من قصر الملك.
فسمع الأمراء الثلاتة نصيحة الغزالة, و تألموا كل الألم لمفارقتها, و شكروا لها كثيراما قامت به نحوهم من الخدمة و العطف, و العناية و الحراسة ليلا و نهارا و تألموا لأنتهاء حياتهم الحرة الطبيعية في الغابة,و قد تعودوا حب الطبيعة و جمالها و هوائها الجميل و سمائها الصافيةو بعدها عن الضوضاء.




اضغط هنا لتكبير الصوره


و قد ودعتهم الغزالة وودعوها و الدموع في أعينهم و سارت معهم حتى خرجوامن الغابة ودهبوا الى المدينة .مدينة ابيهم و هي عاصمة ملكه وقد استطاعوا ان ينفدوا نصيحة الغزال فاشتروا منزلا جميلا به حديقة جميلة تقع نوافده امام القصر.






من مواضيع : sahar 0 لا زلت كما كنت
0 انا كادبة
0 سامحيني سيدتي
0 ليليك
0 لا تلمني فانا لا الومك
0 عتبي على نضري
0 قلب ل
0 حبيبي الصامت
0 اغريب امري ام انه ليس من حقي
0 صرخة صمتي


عرض البوم صور sahar   رد مع اقتباس
قديم 03-May-2010, 10:44 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو مميز
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 11549
الدولة: السعودية
الجنس: ذكر
المشاركات: 13,896
بمعدل : 7.18 يوميا
معدل التقييم: 813
نقاط التقييم: 36613
غيـــ أنـا ــــر has a reputation beyond reputeغيـــ أنـا ــــر has a reputation beyond reputeغيـــ أنـا ــــر has a reputation beyond reputeغيـــ أنـا ــــر has a reputation beyond reputeغيـــ أنـا ــــر has a reputation beyond reputeغيـــ أنـا ــــر has a reputation beyond reputeغيـــ أنـا ــــر has a reputation beyond reputeغيـــ أنـا ــــر has a reputation beyond reputeغيـــ أنـا ــــر has a reputation beyond reputeغيـــ أنـا ــــر has a reputation beyond reputeغيـــ أنـا ــــر has a reputation beyond repute

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
غيـــ أنـا ــــر غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : sahar المنتدى : قصص اطفال
افتراضي رد: قصة أطفال الغابة



هههههه

ذكرتيني بأيام الطفولة

يعطيكي العافية سحر

على القصة الرائعة

تسلم ايدك

لكِ أرق تحية





من مواضيع : غيـــ أنـا ــــر 0 كفاحي ..أدولف هتلر
0 العلامة الشيخ محمد ناصر الدين الألباني
0 عمر المختار
0 ابن سينا
0 الشيخ/ عبد الحميد كشك غفر الله له ورحمه
0 سيارة مجهزة بالكامل لتكون مصلى متنقل
0 عندما تبكي الصور
0 لعبة التصويب الرائعة Can Knockdown 2 v1.01 بآخر اصدار
0 لعبة Pinball HD v1.0 بجرافيك خيالي من شركة NVIDIA
0 أمثال من الشارع السوداني


عرض البوم صور غيـــ أنـا ــــر   رد مع اقتباس
قديم 04-May-2010, 01:28 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو برونزي
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية sahar

البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 13965
الدولة: المغرب
الجنس: أنثى
المشاركات: 835
بمعدل : 0.48 يوميا
معدل التقييم: 70
نقاط التقييم: 252
sahar is a jewel in the roughsahar is a jewel in the roughsahar is a jewel in the rough

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
sahar غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : sahar المنتدى : قصص اطفال
افتراضي رد: قصة أطفال الغابة

أنا غير
و الله و انا بكتبها تدكرت كل القصص الي قريتها في الصبا
تسلم عالمرور الي نورني وزاد صفحاتي نور





من مواضيع : sahar 0 لا زلت كما كنت
0 انا كادبة
0 سامحيني سيدتي
0 ليليك
0 لا تلمني فانا لا الومك
0 عتبي على نضري
0 قلب ل
0 حبيبي الصامت
0 اغريب امري ام انه ليس من حقي
0 صرخة صمتي


عرض البوم صور sahar   رد مع اقتباس
قديم 04-May-2010, 02:31 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو برونزي
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية sahar

البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 13965
الدولة: المغرب
الجنس: أنثى
المشاركات: 835
بمعدل : 0.48 يوميا
معدل التقييم: 70
نقاط التقييم: 252
sahar is a jewel in the roughsahar is a jewel in the roughsahar is a jewel in the rough

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
sahar غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : sahar المنتدى : قصص اطفال
افتراضي رد: قصة أطفال الغابة



اضغط هنا لتكبير الصوره

تابع.....




و اشتروا له أحسن الأثات و لا عجب فعندهم كيس لا تنتهي منه النقود مهما ينفقوا و مهما يشتروا و مهما يأخدوا و ادا ارادوا أي مقدار من المالو جدوه في هدا الكيس العجيب.


اضغط هنا لتكبير الصوره

و في يوم من الأيام كانت عمتهم الشريرة * التي أخدتهم للغابة و تركتهم*تطل من نافدة في القصر الملكي فرأت في حديقة المنزل المقابل للقصر شابين جميلي الصورة و معهما فتاة أصغر منهما , فنظرت العمة نظرة شديدة , ثم أعادت النظر مرارا تى تحققت من شخصيتهم .و عرفتهم معرفة تامة , فما زال عند كل واحد منهم نجمة بين حاجبيه ’ و هي علامة تدل على انهم من الأسرة المالكة .ثم قالت لنفسها:لا شك ان هؤلاء هم أولاد أخي ,و قد ظننت أن الحيونات المفترسة في الغابة قد أكلتهم, و انتهت منهم مند سنوات مضت.هدان هما الأميران و هده أختهماالأميرة من غير شك
وصممت في نفسها ان تبحث لهم عن حيلة لتتخلص بها منهم و تحاول هده الحيلة مرة أخرى و أخدت ترقب هدا المنزل حتى خرج الأميران منه.و تركا الأميرة وحدها .


فانتهزت الفرصة لتزور الأميرة وهي وحدها, وتعمل حيلة أخرى كي تتخلص منهم جميعا.
فدهبت العمة الشريرة لتزور الأميرة و تتحدث معها و رحبت بها و هنأتها على المنزل الجديد و أظهرت لها رغبتها الشديدة في صداقتها و أخدت العمة تتحدث مع ابنة اخيها مدة قصيرة و لم تعرف الأميرة أن هده عمتها الشريرة ثم قالت لها العمة : ان في القصر القريب منكم كثيرا من الحفلات و سأدعوكانت و أخويك الى هده الحفلات و ادا أردت ان تكوني أجمل فتاة في الحفل فأشربي من ماء الحياة حت يعجب بك كل من يراك.هل تحبين ان تكوني اجمل فتاة في الحفل؟
فأجابت الأميرة: نعم أحب ان أكون أجمل فتاة و لكن أين أجد ماء الحياة
فأجابت العمة الشريرة : اني لا أعرف أين ماء الحياة و لكن حينما يرجع اخواك من الخارج أطلبي اليهما ان يدهبا و يبحثا عنه حتى يجداه


اضغط هنا لتكبير الصوره

ثم رجعت العمة الى القصر و هي مسرورة لأن نفسها دبرت لها حيلة أخرى لتتخلص من أولاد أخيها من غير دنب فعلوه أو خطأ ارتكبوه
و حينما رجع الأميران الى البيت قبل غروب الشمس أخبرتهماأختهما بأن الأميرة زارتها و نصحت لها ان تشرب ماء الحياة حتى تكون أجمل فتاة في حفل ستدعى اليه بالقصر و قد اظهرت لهما رغبتها في ان تجد شيئا من هدا الماء لتشربه


كان الأخ الأكبر محبا لأخته الصغيرة فقال لها سأبحث لك عن هدا الماء حتى أجده و أحضره لك فلا تفكري بشيىء مطلقا
و في صباح اليوم التالي خرج الأمير الكبير ليبحث لأخته عن ماء الحياة و لم يعلم أين هدا الماء و لم يعرف الطريق الدييتحه اليه و يسير فيه و لدا سار في طريقه حائرا لا يقصد جهة معينة و استمر يسير حتى قابل شيخا صالحا من رجال الدين فقال له:ايها الأب الكريمأرجوا ان تدلني على الطريق الصحيح الدي به استطيع الحصول على القليل من ماء الحياة.
فأجابه الشيخ الصالح: يا بني هدا هو الطريق الموصل و لكني أخاف عليك الموت ادا سرت فيه.و انصح لك الا تسير في هدا الطريق و ان ترجع من حيث اتيت حتى لا يصيبك ضرر او ادى .فشكر له نصيحته و لكنه لم يستمع اليها و لم يعمل بها لانه يكره التردد و يحب الشجاعة حتى يحقق طلب اخته العزيزة عليه و استمر في الطريق و لم يرجعحتى وصل الى كوخ رجل متعبد اخر يعبد الله فساله:هل انا سائر يا سيدي في الطريق الصحيح الى ماء الحياة؟
فأجاب الرجل الصالح: نعم هدا هو الطريق الموصل , سر فيه حتى نهايته ثم اصعد في دلك الجبل الدي تراه على بعد.
و حينما تصل الى قمة الجبل ستجد بابا كبيرا يحرسه أربعة رجال كبار الأجسام , وسيوفهم بأيديهم و لكن لا تخف فانهم لا يستطعون أن يروك لأنهم عميان .و لكن يجب ان تسير بهدوء على أطراف أصلبعك حتى لا يسمعك أحد منهم .و بعد ان تدخل من الباب الكبير و تترك الحرس ستجد عينا من الماء يخرج منها ماء الحياة فخد منه ماشئت


اضغط هنا لتكبير الصوره

يتبع........
يا ترى ايه حيحصل للأمير تابعوا معي يا كتكيت
ههههههه

اضغط هنا لتكبير الصوره






من مواضيع : sahar 0 لا زلت كما كنت
0 انا كادبة
0 سامحيني سيدتي
0 ليليك
0 لا تلمني فانا لا الومك
0 عتبي على نضري
0 قلب ل
0 حبيبي الصامت
0 اغريب امري ام انه ليس من حقي
0 صرخة صمتي


عرض البوم صور sahar   رد مع اقتباس
قديم 05-May-2010, 12:50 PM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو برونزي
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية sahar

البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 13965
الدولة: المغرب
الجنس: أنثى
المشاركات: 835
بمعدل : 0.48 يوميا
معدل التقييم: 70
نقاط التقييم: 252
sahar is a jewel in the roughsahar is a jewel in the roughsahar is a jewel in the rough

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
sahar غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : sahar المنتدى : قصص اطفال
افتراضي رد: قصة أطفال الغابة



تابع........


استمر الأمير الكبير, في سيره حتى وصل الى قمة الجبل ثم نظر فوجد بالقرب منه بابا كبيرا يحرسه أربعة من الرجال كبار الأجسام ,وسيوفهم بأيديهم ,لا يستطيع ان يمر بينهم الا كل شجاع قوي القلب .فلم يخف و سار بشجاعة و هدوء على أطراف أصابعه فلم يروه ولم يسمعوه ووصل بأمان وسار وهو مسرور بهذا الانتصار حتى وجد نفسه بحديقة جميلة و في وسطها عين من الماء بها فوارة يخرج منها الماء.


اضغط هنا لتكبير الصوره


فقال لنفسه: هدا هو ماء الحياة بلا شك وملأ منه زجاجتين كبيرتين ثم رجع ومر بهدوء بين الرجال الأربعة الكبار الجسم فلم يحسوا به و لم يسمعوه و أخد يجري و هو يترك الجبل ليذهب الى اخته و يقدم لها ما طلبته من ماء الحياة .ففرحت أخته حينما رأت أخاها و هنأته تهنئة صادقة برجوعه و انتصاره و قدم لها ماء الحياة الدي احضره لها في الزجاجتين فشربت الأميرة من هدا الماء الدي وصفته لها عمتها الشريرة و قد دعي الأخوان و أختهما الى حفل بالقصر فلبوا الدعوة و حضروا جميعا الحفل و أعجب الحاضرون بالأميرة و جمالها و الأميرين و كمالهما و في الوقت الدي أعجب فيه الجميع بهؤلاء الأخوة الثلاثة غضبت العمة غضبا شديدا حينما رأت الأميرين على قيد الحياة فقد دبرت لهما الحيلة الثانية للقضاء عليهما و لكن الله جل شأنه قد حرسهما و حفطهما من شرها و حيلها و قالت لنفسها : لابد ان أحاول حيلة جديدة للتخلص منهم جميعا حتى لا يشاركني أحد في محبة أخي.


اضغط هنا لتكبير الصوره

و لهدا دهبت العمة مرة أخرى لتزور الأميرة و قالت لها : لقد سررت كثيرا لأنك استطعت الحصول على ماء الحياة و قد كنت بلأمس فب الحفل أجمل فتاة و لدلك أنصح لك بأن تأكلي تفاحة من تفاح الغناء و هو تفاح موسيقى أحمر حتى يكون صوتك أجمل صوت ادا غنيت في حفل من الحفلات .
فرغبت الأميرة ان تجرب تفاح الغناء كما جربت ماء الحياة فسلألتها : أين أجد تفاح الغناء يا سيدتي ؟
فأجابت العمة : انه يزرع في الحديقة المسحورة التي حصل منها أخوك على ماء الحياة اسألي اخويك ان يحضرا لك تفاحة من هدا التفاح لتأكليها حتى يكون صوتك أجمل صوت موسيقي في الغناء.
فقالت الأميرة سأطلب منهما دلك حينما يرجعان الى المنزل.



اضغط هنا لتكبير الصوره


و في تلك الليلة حضر أخوها الأصغرالى البيت اولاو قالت له أرجو ان تدهب الى الحديقة المسحورة لتحضر منها تفاحة من تفاح الغناء فقد قيل لي انني ادا اكلت منها تفاحة كان صوتي أحسن صوت موسيقي في الغناء
فقال أخوها الأصغر : سأدهب الأن لأحضار ما تطلبين يا أختي العزيزة.وودعها وخرج ولم ينتضر الى الصباح و سار في الطريق و كانت الليلة مقمرة .حتى وصل الى كوخ في الجبل يتعبد فيه أحد الصالحين فسأله عن الطريق الموصل الى الحديقة المسحورة كما سأله أخوه الأكبر من قبل .
فأجابه الرجل الصالح:استمر في طريقك حتى تصل الى الجبل فاصعد فيه حتى تصل الى قمته .و هناك تجد بابا كبيرا يحرسه أربعة من السباع.

فسأله الأمير كيف أستطيع أن أمر من الباب أدا كان يحرسه أربعة من السباع ؟اني لا أستطيع أن أقاتل أربعة من السباع في وقت واحد.
فأجاب الرجل الصالح انك لن تحتاج ان تقاتلها أو تقاتلك و لكن حبنما تقرب من الباب انظر الى ما فوقه تجد مقصا كبيرا , فان وجدت المقص مفتوحا فأدخل و انت مطمئن كل الأطمئنان لأن السباع لن تهجم عليك و لن تضرك بأي ضرر.
و ادا وجدت القص مقفلا , فلا تخاطر بنفسك و لا تقرب من الباب لئلا تمزقك السباع , و تقطعك الأسود قطعة قطعة قبل أن تصل البابو حينما تدخل الحديقة المسحورة تدكر دائما ألا تكلم أحدا و ألا تجيب عن سؤال أحد , سواء أكان انسانا أم حيوانا أم طائرا و احدر أن تنسى هده النصيحة.



اضغط هنا لتكبير الصوره


شكر الأمير الصغير للرجل الصالح نصيحته , و دخل الرجل الصالح كوخه و سار الأمير في طريقه حتى و صل الى الجبل فأخد يتسلقه و يصعد فيه حتى و صل القمة و نظر و رأى بابا كبيرا يحرسه أربعة من السباع المفترسة المتوحشة التي لم ير مثلها من قبل ,
ثم نظر فوق الباب فوجد المقص الكبير مفتوحا فاطمأن و دخل و سار الى الأمام و هو هادىء النفس مستريح البال .

و قد نطرت السباع اليه بعين نائمة غلبها النعاس, ولم تهجم عليه و لم تتحرك من مكانها و لم يمس الأمير بسوء أو ضرر.
و بعد أن مر عليها الأمير و تركها أمنا رأى شجرة محملة بكثير من التفاح الأحمر الناضج الجميل و نظر حوله فلم يجد غير هده الشجرة من أشجار التفاح , فتأكد ان تفاحها تفاح الغناء و قال لنفسه : ان الشجرة شجرة تفاح الغناء من غير شك.


و لكن حينما شد فرعا من فروع الشجرة ليقطف منه تفاحة سمع طائرا يقول له بصوت مرتفع : لقد و ضع الملك أختك في السجن.فتأثر الأمير كل التأثر حين سمع هدا الخبر المحزن , ونسي نصيحة الرجل الصالح و لم يتذكر قوله: احدر أن تكلم في الحديقة المسحورة أنسانا أو حيوانا أو طائرا نسي الأمير هده النصيحة الثمينة و رد على الطائر و قال له: ان الملك لم يفعل شيئا و هدا كدب.
و قبل ان ينطق بكلمة اخرى تحول الأمير المسكين الى عمود صخري من أعمدة الحديقة المسحورة .



اضغط هنا لتكبير الصوره







من مواضيع : sahar 0 لا زلت كما كنت
0 انا كادبة
0 سامحيني سيدتي
0 ليليك
0 لا تلمني فانا لا الومك
0 عتبي على نضري
0 قلب ل
0 حبيبي الصامت
0 اغريب امري ام انه ليس من حقي
0 صرخة صمتي


عرض البوم صور sahar   رد مع اقتباس
قديم 05-May-2010, 01:12 PM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو برونزي
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية sahar

البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 13965
الدولة: المغرب
الجنس: أنثى
المشاركات: 835
بمعدل : 0.48 يوميا
معدل التقييم: 70
نقاط التقييم: 252
sahar is a jewel in the roughsahar is a jewel in the roughsahar is a jewel in the rough

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
sahar غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : sahar المنتدى : قصص اطفال
افتراضي رد: قصة أطفال الغابة



تابع ......




اضغط هنا لتكبير الصوره


وقد انتظرت الأميرة في البيت رجوع أخيها , فلم يرجع و اخدت كل يوم تنتظر رجوعه بغير نتيجة .و مر اليوم بعد اليوم و لم يرجع فشغل بالها و قلقت نفسها و اعتقدت أنه لا بد و قد حدث له حادث مؤلم أو أصابه سوء في رحلته .فنظرت الى الخاتم الدي أهدته اليها الحورية ليحفظها و يحفظ أخويها من الخطر , فوجدته معتما مظلما لا يبرق و لا يتلألأ و لا يلمع كالعادة.
فصاحت: لا بد أن يكون أخي قد لحقه ضرر أو أدى.



اضغط هنا لتكبير الصوره

و طلبت أخاها الاكبر و قالت له :أعتقد أن أخاك في خطر ,و انه قد لحقه أدى او ضرر فالخاتم الدي البسه تغير لونه و اصبح معتما مظلما لا يبرق كعادته. ارجوا ان تذهب و تبحث عن اخيك.



اضغط هنا لتكبير الصوره

فلم ينتظر الأخ الأكبر كلمة اخرى و اخد سيفه بيده وودع اخته و خرج ليبحث عن اخيه الدي دهب الى الحديقة المسحورة و لم يرجع وقد عرف الطريق الموصل اليها و جربه من قبل وقد فات اليوم بعد اليوم , و الأسبوع بعد الأسبوع و لم يرجع الأمير الأكبر كدلك و مكثت الأميرة المسكينة مضطربة مشغولة البال على أخويها .و كلما استيقظت نظرت مسرعة الى الخاتم لترى لونه هل هو براق أم معتم و أخيرا أتى يوم أصبح فيه الخاتم أسود اللون تماما فصاحت :اه ان أخوايا قد ماتا أو هما في خطر شديد من غير شك.


اضغط هنا لتكبير الصوره


يجب أن أذهب في الحال لألحقهما .
خرجت الأميرة المعذبة بسبب عمتها , و سارت في الطريق الدي سار فيه أخواها من قبل , حتى وصلت الى الكوخ الدي يقيم فيه الرجل الصالح فرأته جالسا أمامه فسألته: سيدي العزيز , أرجوا أن تدلني على الطريق الدي يوصل الى الحديقة المسحورة.


اضغط هنا لتكبير الصوره


فأجابها الشيخ الصالح: سيري في هدا الطريق , فادا وصلت الى الجبل فاصعدي فيه حتى تصلي الى قمة الجبل .و هناك تجدين بابا كبيرا عنده أربعة ثعابين كبيرة, فلا تخافي أو تنزعجي فإنها لن تمسك بسوء ادا دخلت الباب بضهرك و اني أنصح لك نصيحة يجب أن تذكريها و لا تنسيها مطلقا كي لا تتحولي الى عمود صخري من أعمدة الحديقة المسحورة .و هده النصيحة هي :لا تكلمي أحدا و لا تردي على أحد .سوآءا أكان انسانا أم حيوانا أم طائرا و مهما تكن الظروف و احدري ان تخالفي هده النصيحة.


اضغط هنا لتكبير الصوره



يتبع.......

لنعرف مادا سيحصل للأميرة في رحلتها
هل ستتحول هي أيضا لعمود صخري أم مادا





من مواضيع : sahar 0 لا زلت كما كنت
0 انا كادبة
0 سامحيني سيدتي
0 ليليك
0 لا تلمني فانا لا الومك
0 عتبي على نضري
0 قلب ل
0 حبيبي الصامت
0 اغريب امري ام انه ليس من حقي
0 صرخة صمتي


عرض البوم صور sahar   رد مع اقتباس
قديم 05-May-2010, 01:39 PM   المشاركة رقم: 8
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو برونزي
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية sahar

البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 13965
الدولة: المغرب
الجنس: أنثى
المشاركات: 835
بمعدل : 0.48 يوميا
معدل التقييم: 70
نقاط التقييم: 252
sahar is a jewel in the roughsahar is a jewel in the roughsahar is a jewel in the rough

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
sahar غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : sahar المنتدى : قصص اطفال
افتراضي رد: قصة أطفال الغابة



تابع...........




اضغط هنا لتكبير الصوره


فشكرت له الأميرة نصيحته ووعدته بالمحافظة عليها,و جرت مسرعة لأنها لا تفكر في نفسها و لكنها تفكر في أخويها و في الخطر الدي لحقهما.





اضغط هنا لتكبير الصوره


و استمرت سائرة حتى وصلت الى الجبل ثم الى قمته و رأت باب الحديقة ,فأدارت وجهها و سارت بظهرها الى الجهة الخلفية ووجدت أربعة ثعابين: اثنين في الحهة اليمنى من الباب و اثنين من الجهة اليسرى فمرت بين الثعابين بظهرها و ترفع الثعابين رؤوسها لتنظر اليها.
و اقتحمت الأميرة باب الحديقة المسحورة, وسارت وهي تجري رها ,فوجدت الحديقة رائعة جميلة, بديعة المنظر, منظمة تنظيما جميلا فمكثت لحظة تنظر الى هدا الجمال النادر, ثم بدأت تبحث في كل ناحية من الحديقة. و في كل زاوية منها عن أخويها فلم تر لهما أثرا , و لم تجد أمامها الا نبتات و أعشابا خضراء و أزهارا جميلة , وأشجارا كبيرة, منها شجرة محملة بالتفاح الأحمر الناضج,هو التفاح المشؤوم الدي وصفته عمتها لها, لتحتال به على التخلص من أولاد أخيها في الحديقة المسحورة , بالحيلة الغريبة التى دكرتها لأميرة الصغيرة البريئة ’ التي لم تشعر بنتيجة ما طلبته من أخويها .و لم تعلم أن هده الزائرة التي زارتها هي عمتها التي أرادت التخلص من أولاد أخيها و لم تجد تحت شجرة التفاح الا عمودين من الأعمدة الصخرية ,و لم تعلم أن أخويها قد سحرا , وتحولا ألى هدين العمودين اللدين تراهما تحت شجرة التفاح الموسيقي و في الوقت الدي كانت الأميرة تبحث فيه عن أخويها سمعت أصواتا تناديهاو تقول لها: هل تحبين أن تعرفي مادا حل بأخويك الأميرين؟ هل تحبين أن تعرفي أين أخويك؟ أعتقد انك مشتاقة كل الشوق لمعرفة ما حدث لأخويك ,وتحبين من كل قلبك أن تعرفي مكانهما.



اضغط هنا لتكبير الصوره


هل ستتكلم الأميرة و هل ستجيب عن من يكلمها
ابقوا معي لتعرفوا مادا سيحصل





من مواضيع : sahar 0 لا زلت كما كنت
0 انا كادبة
0 سامحيني سيدتي
0 ليليك
0 لا تلمني فانا لا الومك
0 عتبي على نضري
0 قلب ل
0 حبيبي الصامت
0 اغريب امري ام انه ليس من حقي
0 صرخة صمتي


عرض البوم صور sahar   رد مع اقتباس
قديم 05-May-2010, 05:44 PM   المشاركة رقم: 9
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو برونزي
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية sahar

البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 13965
الدولة: المغرب
الجنس: أنثى
المشاركات: 835
بمعدل : 0.48 يوميا
معدل التقييم: 70
نقاط التقييم: 252
sahar is a jewel in the roughsahar is a jewel in the roughsahar is a jewel in the rough

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
sahar غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : sahar المنتدى : قصص اطفال
افتراضي رد: قصة أطفال الغابة

[[SIZE="5"]FONT="Arial"]****************************
تابع...........
************************************************** ***************
اضغط هنا لتكبير الصوره

. و لكنها تذكرت نصيحة الرجل الصالح , ولم تنطق بأي كلمة , ولم تجب عن أي سؤال.
أخدت الأميرة المسكينة تبحث في الحديقة بغير فائدة , ووقفت حائرة لا تدري مادا تفعل. و اتكأت و مالت على أحد العمودين ,و شعرت بحزن شديد على أخويها ,واستمرت تفكر فيما حدث لهما, ورأت طائرا يطير بجانبها ,فسقطت منه ريشة جميلة جدا و هو يطير فانحنت الأميرة و أخدت الريشة من الأرض و لم تعلم أن الله أرسل هده الريشة اليها لتنجي بها أخويها.

اضغط هنا لتكبير الصوره

و امسكت الريشة بيدها , ونظرت اليها, ثم وضعتها على العمود الصخري الدي بجانبها .ففي اللحظة التي مست الريشة العجيبة العمود الصخري, بدأ العمود يتحرك .و قبل أن تتمكن من أن تقول كلمة واحدة ,وجدت أن العمود تحول الى صورة أخرى, وهي صورة أخوها الأكبر فصاحت متعجبة كل التعجب. لقد كنت مسحورا الى العمود الصخري الدي كنت اتكئ عليه.
فأجاب أخوها: نعم, وان العمود الثاني هو أخونا الصغير فضعي الريشة العجيبة فوقه حتى يتحول الى انسان كما تحولت و يعود الى صورته الأولى, وتتجدد فيه الحياة كما كان.


اضغط هنا لتكبير الصوره



ففي الحال وضعت الأميرة الريشة العجيبة فوق العمود الصخري فبدأ العمود يتحرك ,ثم تحول الى صورة أخوها الصغير, و رأت أخاها الثاني واقفا الى جانبها .فنظرت الى السماء و قالت: حمدك يا رب حمدا كثيرا و أشكر لك نعمتك التي انعمت بها علي أعظم شكر. وشاركها أخواها في الشكر و الحمد لله و قالت لهما :هيا بنا كي نخرج من هده الحديقة الفظيعة قبل أن يصيبنا ضررا او ادى أخر .

اضغط هنا لتكبير الصوره

فقال أخوها الكبير: يجب ان نأكل شيئا من تفاح الموسيقى قبل أن نذهب من هنا ,فقد تحملنا كثيرا ,وعذبنا كثيرا حتى وصلنا الى هدا التفاح. وهو الأن أمامنا, وما الفائدة من هدا كله ادا لم نأكل و نأخذ معنا منه شيئا؟ فقطف كل منهم ثلاث تفاحات من شجرة تفاح الموسيقى, وذهبوا و أخدوا يأكلون وهم سائرون ,تاركين الحديقة السحرية و نازلين من الجبل و قد أكل كل منهم تفاحة موسيقية, و أخد معه تفاحتين موسيقيتين وبدؤا يغنون في أثناء سيرهم, وهم فرحون مسرورون أغاني موسيقية عذبة جميلة

اضغط هنا لتكبير الصوره

تتبع.......
/SIZE]



هل ستنتهي مشاكل الأميرين وأختهما الأميرة
هل سيجتمع شمل العائلة من جديد
هدا ما سنعرفه في الفصل الأخير



اضغط هنا لتكبير الصوره

[/FONT]





من مواضيع : sahar 0 لا زلت كما كنت
0 انا كادبة
0 سامحيني سيدتي
0 ليليك
0 لا تلمني فانا لا الومك
0 عتبي على نضري
0 قلب ل
0 حبيبي الصامت
0 اغريب امري ام انه ليس من حقي
0 صرخة صمتي



التعديل الأخير تم بواسطة sahar ; 05-May-2010 الساعة 05:50 PM
عرض البوم صور sahar   رد مع اقتباس
قديم 05-May-2010, 06:03 PM   المشاركة رقم: 10
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو برونزي
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية sahar

البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 13965
الدولة: المغرب
الجنس: أنثى
المشاركات: 835
بمعدل : 0.48 يوميا
معدل التقييم: 70
نقاط التقييم: 252
sahar is a jewel in the roughsahar is a jewel in the roughsahar is a jewel in the rough

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
sahar غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : sahar المنتدى : قصص اطفال
افتراضي رد: قصة أطفال الغابة



hgkihd,





اضغط هنا لتكبير الصوره


لحسن الحظ كان أبوهم الملك مارا بتلك الجهة , وهو راكب جواده , فسمع أصواتا غنائية موسيقية عذبة جميلة لم يسمع مثلها من قبل فأخد يستمع الى هده الأصوات العدبة و الموسيقا الجميلة متلددا بسماعها ,معجبا بها كل الأعجاب.
و استمرت الأميرة تغني و تسيق أخويها في اغنيها, و اخواها يغنيان و يرددان الغناء وهم جميع فرحون مسرورون حتى وصل ثلاثتهم الى المكان الدي وقف فيه أبوهم الملك وهو راكب حصانه و لم يعلموا أنه أبوهم , وقابلوه وجها لوجه ,فحيوه أطيب تحية فحياهم الملك و نظر اليهم نظرة أعجاب و تقدير ,فرأى نجمة من النجوم بين حاجبي كل منهم, و هي العلامة التي يعرف بها الملك أولاده ن الأمراء و الأميرات .

اضغط هنا لتكبير الصوره



فقال الملك: من أنتم؟ أنتم بلا شك أولادي الدين فقدتهم مند سنوات. و قد حزنت كثيرا لفقدكم, و بحثت كثيرا عنكم هده السنوات الطوال بغير فائدة. و قد ارسلت من يبحث عنكم في جميع البلاد بعد اختفائكم’ فلم أرى نتيجة للبحث. و لم أعلم الى الأن كيف اختفيتم و مازال السبب في اختفائكم سرا لم أعرفه حتى الأن .
وقبل الملك أولاده الثلاثة, وقبلوا أباهم و تعلقوا به و تعلق بهم و بكوا جميعا فرحا و سرورا بالمقابلة بعد الفراق الطويل و الشوق بعد طول غياب.

اضغط هنا لتكبير الصوره


و أخيرا أخبر الأبن الكبير أباه بما فعلته عمتهم معهم, وكيف أخدتهم الى الغابة و كيف تركتهم تحت الشجرة لتتخلص منهم و كيف عاشوا في الغابة, و كيف أرسل الله اليهم ثلاث حوريات وغزالة للعناية بهم نهارا, و حراستهم ليلا و كيف احتالت العمة عليه لا حظار ماء الحياة الى أخته لتتخلص منه, وكيف احتالت على أخيه الصغير لا حظار التفاح الموسيقي ,للتخلص منهم جميعا حتى تنفرد بأبيهم.
فتألم الملك كل الألم لما حدث لأولاده المساكين, وما مر بهم من المتاعب بسبب الغيرة و ضيق العقل , غيرة عمتهم منهم و سوء تفكيرها , وحبها لنفسها .و عدم التفكير في أولاد أخيها.
فرجع الأب الى القصر , والسرور يملأ قلبه, ومعه أولاده الثلاثة : الأميران و الأميرة , وقابلهم جميع من بالقصر بالفرح و السرور بعد هدا الفراق الطويل , ما عدا عمتهم , وأخدوا مكانهم المناسب لهم في قصر أبيهم , وانتشر الخبر في العاصمة ,وعم الفرح و السرور جميع البلاد , لرجوع أولاد الملك بعد اختفائهم.



اضغط هنا لتكبير الصوره
و هنأ الجميع الملك و تألم الجميع من أخته القاسية الشريرة و قد وضعت في السجن المدة الباقية من حياتها , عقابا لها على ما فعلته .و عاش الملك مع أولاده سعداء مسرورين, لا يفكرون الا في الشعب و مصلحة الشعب. فأحبهم الشعب و أحبوه و أخلصوا للأمة فأخلصت لهم و فكروا فيها فامتلكوا قلب كل فرد منها و عم الخير البلاد و انتشرت المحبة و العدالة بين الجميع.





اضغط هنا لتكبير الصوره




أتمنى تننال اعجابكم القصة
دمتم بود

نقلت عن دار النشر

اضغط هنا لتكبير الصوره





من مواضيع : sahar 0 لا زلت كما كنت
0 انا كادبة
0 سامحيني سيدتي
0 ليليك
0 لا تلمني فانا لا الومك
0 عتبي على نضري
0 قلب ل
0 حبيبي الصامت
0 اغريب امري ام انه ليس من حقي
0 صرخة صمتي


عرض البوم صور sahar   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أطفال, الغابة


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
لعب أطفال من نوع خاص جدا نونو1977 دلوعـــات البلوتوث 1 05-May-2011 06:20 PM
صور غرف أطفال ღ~{ في صمتي ألم }~ღ دلوعـــات الطفـــل 16 20-Feb-2011 12:32 PM
صور أطفال ღ~{ في صمتي ألم }~ღ دلوعـــات الطفـــل 7 24-Nov-2010 06:22 AM
معلومات عن الأسد( ملك الغابة) ˚◦°superღ girl˚◦° دلوعـــات الســاحة الــعــامــه 6 26-Jul-2009 12:19 AM
[ لعبة ] : استمتع بالصيد و كُن صياداً فى الغابة مع لعبة Hunting Unlimited 2009 مــــاجــــد مقتطفات شروحات وبرامج 0 31-Jan-2009 10:50 PM

مسلسل الجليب - مسلسل صبايا 3 - مسلسل الملكة - مسلسل بنات الثانوية - مسلسل طاش 18 - مسلسل فرصة ثانية - مسلسل الدالى 3 - مسلسل مسيو رمضان مبروك - مسلسل ادم - مسلسل وادى الملوك - مسلسل الشوارع الخلفية - مسلسل سمارة - مسلسل الكبير اوى 2 - مسلسل الزناتى مجاهد - مسلسل نونة المأذونة - مسلسل كيد النسا - مسلسل عريس دليفرى

برنامج حدوتة بعد النوم - برنامج حكومة شو - برنامج رامز قلب الاسد - برنامج مع التابعين - برنامج حلمنتيشى - برنامج البرنامج باسم يوسف - برنامج احمد حلمى شوية عيال - برنامج خواطر 7


العاب بنات - العاب تلبيس - العاب طبخ - العاب ديكور - العاب اطفال - العاب مكياج - العاب دولز - العاب براتز - العاب مغامرات - العاب كرتون - العاب سباق
عالم حواء

الساعة الآن 06:15 PM.

أقسام المنتدى

(¯`·._.·( دلوعـــ العـــامـــة ـــات )·._.·°¯) | دلوعـــات الســاحة الــعــامــه | (¯`·._.·( دلوعـــ الاسلامية ـــات )·._.·°¯) | دلوعـــات الإســـلامي العـــام | دلوعــات المكتبة الإســـلامية الشـــاملة | (¯`·._.·(دلوعــ التواصل بين الأعضاء ــات)·._.·°¯) | دلوعـــات التـرحيب بالأعضــاء الجــدد | دلوعـــات الإهــــداءات والمنــاســـبات | دلوعـــات الســياحة والســـفر | دلوعـــات إفتــح قلبـــكـ | (¯`·._.·( دلوعــ الأدبـــية ـــات )·._.·°¯) | دلوعـــات الشعـــر والقصيــد | دلوعـــات الخـــاطرة الأدبــية | دلوعـــات قصص وروايــــات | (¯`·._.·( دلوعـــ عالم النساء - عالم حواء ـــات )·._.·°¯) | دلوعـــات المرأهــ - عالم حواء | دلوعـــات الطفـــل | دلوعـــات عــالــم آدم | دلوعـــات الطــب والصحـــة | المطبخ لكل وصفات الطبخ | (¯`·._.·( دلوعــ السينما ـــات )·._.·°¯) | دلوعـــات أخــبار الفن والفنانين | دلوعـــات افلام مسلسلات | (¯`·._.·( دلوعــ الترفيهية ـــات )·._.·°¯) | دلوعــــات الصور | دلوعـــات الألعــــاب والمسابقــات | (¯`·._.·( دلوعــ التقنـــية ـــات )·._.·°¯) | دلوعـــات الضحـــك والـصــرقـعــه | دلوعـــات الكمبيوتر ,والبرامج والإنترنت | دلوعـــات الإتصالات والجوالاتــ | دلوعـــات التصميم والجرافيكس | دلوعـــات الألعاب الإلكترونية | دلوعـــات الأنمي anime | المــــــواضيـــع المكــررهـ | دلوعـــات الرياضـــة | دلوعــــات اللغــة الإنجليزيــــة | ديكور - اثاث - غرف نوم - مطابخ - حمامات | أخبـــار الموقع والمنتدى | كـــرســي الأعــترافـــ | الخيمــــــــة الرمضـــــــانية | دلوعات حرب السحالي والتماسيـــح | دلوعـــات القصائد المسموعــة | دلوعـــات البلوتوث | دلوعات ذوي الاحتياجات الخاصة | دلوعـــات المبدعون | دلوعات الماسنجر | صور مشاهير | صور بنات | صور طبيعة | صور اطفال | صور تصاميم | دروس | ملحقات التصميم | مقتطفات شروحات وبرامج | دورة الفوتوشوب | اختـــبر نفســـكـ | يوميــــــــــاتــــــــنا | قسم المسابقات | قصص اطفال | قصص طويله | المعجنات | اطباق رئيسية | حلويات | مقبلات وسلطات | اداوت المطبخ | صحة الطفل | الأخبار - اخبار محلية - اخبار عالمية | اخبار الحوادث - جرائم - جنايات - قضايا | عروس - مستلزمات العروس - فساتين الزفاف | بيت حواء للعناية بالبشرة والشعر | ريجيم - تخسيس - علاج السمنة | مكياج - ميك اب - أدوات تجميل - تسريحات شعر | ازياء - فساتين سهرة - ملابس نسائية - موضة | اكسسوارات و مجوهرات و عطور | كلام نواعم - فضفضة - مشاكل عاطفية | اعمال يدوية - الأشغال اليدوية و الفنية | للمحجبات فقط - ملابس محجبات - لفات طرح | (¯`·._.·( دلوعــ الأســرة والمجتمع - الطب والصحة ــات )·._.·°¯) | الحياة الزوجية | مقاطع فيديو - مقاطع يوتيوب - YouTube | غرائب وعجائب | اللغات | قصص الأنبياء والصحابة والتابعين | التاريخ والحضارة - شخصيات تاريخية | مسلسلات رمضان 2011 - مسلسلات رمضان 1432هـ | المسابقة الرمضانية الكبرى ذات الجوائز | رمضـــان كريـــــم | برامج رمضان 2011 | مجلة منتدى دلوعات |



Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91

Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.1